وماذا بعد كأس القارات

وماذا بعد كأس القارات

 

علي الجبوري

Ali.sheraida@yahoo.com

 

 

مشاركتنا الاخيرة في بطولة كأس القارات أعطتنا فائدة كبيرة بعضها قد يكون سلبياً وبعضها ايجابي ولكن وبأعتقادي ان الاثنين يصبان في مصلحتنا وفي مصلحة الكرة العراقية حيث اننا عرفنا مستوى كل لاعب على حقيقته لتكون البطولة النقطة التي سوف نكمل منها تكملة تشكيلة المنتخب بالعناصر الشابة (مع العناصر المبدعة ببطولة القارات) لتكوين منتخب قوي شاب وطموح باسرع وقت وبمدرب محلي موقت اذا تطلب الامر ذلك وحتى لانبدأ من الصفر اذا تاخرنا في جمع اللاعبين ويجب على الاعلام العراقي بجميع مفاصله ان لاتجامل لاعب هبط مستواه على حساب لاعب شاب مبدع0وان لاتعطي للاعب حجماً اكبر من حجمه الحقيقي كي لايصيبه الغرور0البطولة كشفت ان المدرب فييرا الذي قاد المنتخب في بطولة اسيا  كان له دور كبير في تحقيق بطولة اسيا وكانت له لمسات حقيقية على المنتخب 0وليس كما قيل في الشارع الرياضي ان هذه البطولة كسبها المنتخب العراقي عن طريق الصدفة او الحظ حيث ان المتتبع للمنتخب العراقي ينظر كيف كان بورا مكملاً  لمن سبقة عمل الذي عليه وحقق نتائج جيدة قياساً بالامكانيات المحدودة التي نمتلكها واعتقد انه كان مخطئاً بقلة المباريات التجريبية وقصر المعسكر التدريبي والذي لانعرف من هو المخطئ في الامر اهو الاتحاد الذي لم يوفر ام بورا.. والتي كانت سببا في اختياره الغير دقيق حيث وجود لاعبين في الدوري العراقي قد اثبتوا انهم افضل من بعض المحترفين والذين كان تواجدهم مجرد اسماً في كشوفات المنتخب لا اكثر .

 كلام عن البطولة:-

 في البداية لماذا هذا الانزعاج من الخروج من الدور الاول اليس هذا مستوانا الحقيقي .. اليس هذا مستوى لاعبينا الحقيقي.

فائدة البطولة حسب تصوري :-

1-حصلنا على  حارس مرمى متميز  (حارس مرمى المستقبل).

2-حصلنا على  خط دفاع جيد.

3- اكتشفنا فريد مجيد مع ارتفاع مستوى نشأت اكرم (الذي كان افض المحترفين)

4-اكتشفنا علاء عبد الزهرة(نجم المستقبل) وسيكون له دور كبير في الكرة العراقية

5- اكتشفنا انانية لاعبين كبار واقولها ومع الاسف انهم كبار ولكن كانوا بعودة الكابتن نور صبري من بعثة المنتخب وعدم تكملته البطولة مع زملائه وتمسكه بحب الانا وكان المفروض ان يفرح لما حققة زميله كاصد

6- يجب ان نعي  ان خط الهجوم يجب تغيره بالكامل لانه اخذ فرصته بالكامل على حساب نجوم شباب مثل علاء ومصطفى وغيرهم 0

7- يجب ان ننسى بطولة اسيا واغلب نجومها(اغلبهم يلعب منذ 2001م وبدأ مستواهم بالهبوط منذ سنتين وحججهم انتهت بخروجنا من الدور الاول من بطولة القارات لان مستواهم كان واضح للجميع) لان الزمن يحتاج الى التغير لمواكبة الدول المنافسة0

7-يجب ان نحذوا خطوة حسن شحاتة من عدم الاعتماد على النجوم بالاسم فقط  كـ (ميدو ، غالي ،عمر) لانه يهمه العطاء وليس نجم بالاسم فقط مثل الذي حدث في تشكيلة المنتخب العراقي .

8- بالأخير اتمنى من المشرفين على المنتخب ان يكملوا المسيرة وليس الرجوع من البداية ( كالعادة لان الزمن لايرجع وعمر اللاعب محدود )ويكملوا اعداد المنتخب حتى يكون جاهز لاي بطولة قادمة والقادم سيكون افضل انشاء الله واتمنى ان لا ننشر غسيلنا في البرامج الرياضية العربية المغرضه ومجالسهم التي هي اشبه (؟) وانما علينا العمل بصمت وبيد  واحدة للتسريع بعودة المنتخب لمستواه باسرع وقت لان المنتخب العراقي يمثل وطننا الغلي اجمع .

 

ارسال التعليق